أهلى سبورت

الأربعاء، 17 يوليو 2019 02:56 ص
أهلى سبورت
نادي القرن الإفريقي
رئيس التحريرمحمد عبد الرحمن
مقالات وآراء

هل يستمر الدفع والاعتماد على عبدالله السعيد برغم تراجع مستواه ؟؟

أهلى سبورت

أثار تراجع مستوى عبد الله السعيد، لاعب خط وسط النادي الأهلي، خلال الفترة الماضية، الكثير من التساؤلات حول استمرار الدفع باللاعب، رغم وجود الكثير من البدائل في الفريق، الذين يمكنهم القيام بدوره، حتىى يستعيد مستواه. امثال المايسترو #صالح_جمعه والاعب كريم نيدفيد 

السعيد لم يظهر مع الأهلي في المباريات الماضية بالدوري بالشكل المعروف عنه، فتجده بطيئا في الحركة والتمرير عكس الموسم الماضي الذي حصل فيه على لقب أفضل لاعب في مصر بشهادة الخبراء والمحللين والمدربين والجماهير.

إذا نظرنا إلى الأسباب التي ساهمت في تراجع مستوى السعيد، سنجد أن الإجهاد هو العامل الأول، حيث يعد اللاعب عنصرا أساسيا في الفريق الأحمر والمنتخب الوطني منذ الموسم الماضي، فلا يخلو تشكيل أي من الفريقين من اسم السعيد، نظرا لقدرة اللاعب على صنع الفريق لفريقه خلال المباريات.

أيضا سنجد أن رحيل الجابوني ماليك إيفونا ورمضان صبحي عن صفوف الفريق في الانتقالات الصيفية الماضية، أثرا بشكل كبير على السعيد، حيث كان رمضان يقلل من الضغوطات الواقعة عليه بسبب مهاراته العالية التي تجعله هدفا كبيرا للمدافعين، ما كان يمنح السعيد حرية الحركة دون رقابة لصيقة عكس ما يحدث الآن، وأيضا وجود ماليك إيفونا بتحركاته السريعة وقدرته على تسلم تمريرات السعيد وتسجيلها كان يبرز أدائه داخل الملعب.

السعيد أصبح بحاجة للراحة في الوقت الحالي حتى يستعيد لياقته البدنية ومستواه المعروف عنه ومن ثم العودة للمباريات مرة أخرى، وهو الأمر الذي قد يحدث خلال الفترة المقبلة الصعبة، كون حسام البدري، المدير الفني يقوم بعملية تدوير بين اللاعبين، تجنبا لتعرضهم للإرهاق، خصوصا وأن الأهلي يخوض 4 مباريات غاية في الصعوبة أمام سموحة وإنبي والمصري والزمالك.

اخبار النادى الأهلى

استطلاع الرأي