أهلى سبورت

السبت، 21 يوليو 2018 07:40 م
أهلى سبورت
نادي القرن الإفريقي
رئيس التحريرمحمد عبد الرحمن
الرياضة المصرية

ما هو المطلوب من كوبر ولاعبيه كي يعبر كمين أوروجواي الصعب

أهلى سبورت

بعد إنتهاء التوقف الدولي ، حول العالم وعودة اللاعبين لأنديتهم ، وهزيمة منتخبنا في المبارتين أمام البرتغال وقدمنا مباراة جيدة ، وأمام اليونان ولكنها كانت مقلقة للجميع .


مبدئيا منتخب مصر خرج بمكاسب من المبارتين ، والمكاسب هنا تكمن في ظهور أخطاء عديدة أمام البرتغال واليونان ، منها البدني والخططي والزهني لدي بعض اللاعبين .

كوبر خلال المبارتين بيحاول يغير طريقة اللعب بما يناسب صلاح ، فحاول مع البرتغال في تحويل الطريقة من 4-2-3-1 الي 4-4-2 في بعض الفترات قبل خروج صلاح .

ولكن في مباراة اليونان كوبر لم يقم بتغير الطريقة ، إعتمد علي وجود صانع العاب تقليدي يقوم بتوزيع الكرات للأجنحة والتحكم في رتم اللعب  "افشة" ، فكانت نفس طريقة اللعب تقريبا 4-2-3-1 وفي بعض الفترات 4-4-2 .

بالنظر لبعض الخيارات الموجودة حاليا وحالة الفريق ، أصبح جليا وظاهرا للجميع أننا نعاني من الكرات الهوائية والعرضيات بشكل كبير ، وظهر في الثلاث اهداف المسجلة في المبارتين ، بسبب ضعف في تمركز المساكين وسهولة عمل العرضيات من احد الاجناب بدون اي ضغط او افتكاك او مساعدة من الجناح او محوري الارتكاز .

ولكن عندما تظهر لك المشاكل الدفاعية ، عليك ايضا البحث عن العقم الهجومي ، العقم في التحرك بكورة وبدون كورة ، العقم في سرعة المرتدات في غياب صلاح او حتي في وجوده يحتاج لممرر جيد وذكي ويمتلك سرعة في تنفيذ المرتد من تمرير ذكي طولي او بيني في ظهر دفاعات الخصم .

بكل صدق منتخب مصر يحتاج لاول مباراة في كأس العالم امام الخصم الاقوي بالمجموعة لتغير طريقة اللعب مما يتناسب مع لعبينا ، محاولة للتغلب علي نقاط الضعف ال هي نقاط قوة كبيرة لدي اوروجواي "الكرات الهوائية والعرضيات والكرات الثابتة ".

تحويل طريقة اللعب من 4-2-3-1 الي 3-5-2 او 3-4-1-2 ، أعتقد أنسب خيار للحد من خطورة هجوم اوروجواي المكون من "سواريز وكافاني" ، وايضا وجود ثلاثي قوي في وسط الملعب سيساعد علي امتلاك الكورة وغلق مساحات امام الخصم تمنعه باللعب بشكل سهل وتمنعه من التمرير بأريحية ، وفي وجود ثلاثي أيضا مع وجود وينج يمين كفتحي ووينج يسار كشيفو تستطيع عمل الزيادة الدفاعية بتحويلها ل5-3-2، وفي الحالة الهجومية زيادة النني والسعيد مع صعود فتحي وشيفو ووجود تريزي وصلاح في الامام يعطي بعض الحلول الهجومية من عرضيات او اختراق من العمق لاستغلال سرعات صلاح وتريزي في التحرك بين خطوط الخصم وفي ضهر الدفاعات وتتحول خلالها ل3-1-4-2.  

بالطبع في حالة التقدم سيكون هناك ثلاثي في خط الضهر لا يقوم بالزيادة وامامهم حامد ، فوجود ثلاثي دفاعي وامامهم طارق حامد كمحور دفاعي سيخلق شئ من التوازن في حالة تنفيذ اوروجواي للمرتد .

أهمية وجود ايمن وحجازي رفقة جبر ، راجع
لقدرتهم علي بناء الهجمات ولعب الكرات الطولية بشكل جيد ، بالاضافة لقوتهم في اللعب تحت ضغط والخروج بالكورة بشكل جيد بدون تشتيت .

بعض المباريات تحتاج دائما لقراءة الخصم جيدا خصوصا عندما يصبح الخصم اقوي منك ، فالإعتماد علي نقاط ضعفهم وإستغلالها ضروري ، ولكن الاهم معرفة نقاط قوتهم والعمل علي الحد منها ، والعمل علي نقاط ضعفك والتقليل منها سواء بتغير الطريقة او تغير العناصر او بالشغل التكتيكي من جمل داخل الملعب وتحركات متفق عليها .

طريقة 3-5-2 ليست تقليدية او قديمة ولكنها أحد الحلول لإيقاف هجوم قوي يعتمد علي ثنائي قوي في الخط الأمامي ، يتميزا بضربات الرأس والتحرك الممتاز أمام المرمي وبين قلبي الدفاع .

منع اوروجواي من التمرير باريحية وغلق الوسط وغلق الأجناب بسكل جيد ، في هذة الحالة  تستطيع تقديم مباراة كبيرة أمام الخصم الاقوي في المجموعة .

مصر كوبر أوروجواي