Notice: Undefined variable: LocalTime in /home/ahlysprt/public_html/ix/web/~header.php on line 12
الأربعاء 20 يناير 2021 09:56 مـ
أهلى سبورت

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير محمد عبد الرحمن

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير محمد عبد الرحمن

الرياضة المصرية

الإسماعيلى يبدأ رحلة البحث عن مدير فنى بعد اعتذار طلعت يوسف

طلعت يوسف المدير الفنى السابق للإتحاد السكندرى
طلعت يوسف المدير الفنى السابق للإتحاد السكندرى

يبدأ مسئولو النادى الاسماعيلى رحلة البحث عن مدير فنى يقود الدراويش الفترة المقبلة بعد اعتذار طلعت يوسف المدير الفنى السابق للإتحاد السكندرى عن قيادة الفريق الاصفر رغم توقيعه عقود التدريب ، ويأمل مسئولو الدراويش فى إعلان اسم المدرب الجديد سريعاً لاسيما أن الفريق مرتبط بمباراة أسوان بالجولة الخامسة للدوري والمقرر لها الثلاثاء المقبل.

وقاد طلعت يوسف مختلف الفرق التى تولي تدريبها في 426 مباراة حيث فاز فى 148 وتعادل 141 وخسر 137 مباراة وسجل لاعبي الفرق التى تولي قيادتها 407 هدفًا وتلقى مرماها 398 هدفًا.

ومن جانبه أكد خالد سليمان، وكيل أعمال الفرنسى ديسابر المدير الفنى السابق لبيراميدز، أنه لم يتلق أى اتصالات من مسئولى الإسماعيلى بشأن إعادة ديسابر لقيادة الدراويش خلفا للبرازيلى هيرون ريكاردو الذى تمت إقالته من منصبه بعد الخسارة من الجونة بهدفين مقابل هدف فى الجولة الثالثة لمسابقة الدوري.

وقال خالد سليمان، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، "ديسابر مستمر مع فريقه نيورت الفرنسي، وينافس بقوة على التأهل للدروى الفرنسي، حيث يحتل فريقه المركز الثامن بفارق أربع نقاط عن المتصدر".

وأضاف خالد سليمان، "ديسابر مستقر مع فريقه ولديه مشروع يسير وفق أسس محددة من إدارة ناديه ولا توجد لديه نية لترك فريقه سوى بإغراءات مادية كبيرة ولا توجد أى مفاوضات بينه وبين إدارة الإسماعيلي".

وينتظر النادى الإسماعيلى موقعة حاسمة أمام الرجاء المغربى والمقرر لها 11 يناير المقبل فى إياب الدور قبل النهائى لكأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية" والتى تم تأجيلها بسبب فيروس كورونا، علمًا بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز الدراويش بهدف دون رد سجله فخر الدين بن يوسف، ويتمسك الإسماعيلى بحلم التتويج باللقب العربى لأول مرة فى التاريخ بعد وصول الدراويش للمباراة قبل النهائية، وهى البطولة المتبقية للفريق لإنقاذ موسمه من الغضب الجماهيرى عقب وداع الكأس والتراجع الكبير فى بطولة الدورى.